مبادئ تصميم وتنفيذ أدوات الدراسة

مبادئ تصميم وتنفيذ أدوات الدراسة

مبادئ تصميم وتنفيذ أدوات الدراسة

تم التحرير بتاريخ : 2018/10/28

اضفنا الى المفضلة

أدوات الدراسة

تلعب أدوات الدراسة دوراً كبيراً في البحث العلمي، فمن خلالها يصل الباحث إلى المعلومات التي تفيده في موضوع البحث الخاص به، الأمر الذي يمكنه من الإجابة عن أسئلة البحث العلمي، ويحتاج الباحث إلى الخبرة لاختيار أداة البحث الملائمة، إذ قد يؤدي الاختيار الخاطئ لأداة البحث إلى نتائج خاطئة في البحث نفسه، ويحتاج تصميم وتنفيذ أدوات الدراسة إلى امتلاك الباحث للخبرة في هذا المجال، وفي مقالنا هذا سنتناول مبادئ تصميم وتنفيذ أدوات الدراسة.

مبادئ تصميم وتنفيذ أدوات الدراسة
*قبل أن يخوض الباحث في مجال تصميم وتنفيذ أدوات الدراسة عليه أن يتعرف على أنواع البيانات ومصادرها، حيث تنقسم البيانات إلى نوعين أساسيين الأول هو البيانات النوعية، وهي الاعتماد على التصنيف النوعي دون وضع أي قيمة للترتيب، والثاني هو البيانات الكمية، والتي تعتمد على الأرقام والأعداد .

*يجب أن يقوم الباحث بالاطلاع على المصادر التي أخذ منها بياناته، وتنقسم مصادر البيانات إلى مصادر أولية، وهي التي يقوم الباحث بجمعها بنفسه ويكون مسؤولاً عنها، وعن الأرقام الموجودة فيها، والمصادر الثانوية، وهي البيانات الجاهزة التي يستخدمها الباحث ولا يكون مسؤولاً عن الأرقام الواردة فيها كالإحصاءات التي تنشرها الوزارات.

خطوات تصميم أدوات الدراسة

1.في البداية يجب أن يقوم الباحث بتحديد الهدف الذي يسعى للوصول إليه من الدراسة التي يقوم فيها، وبالتالي فإن تصميم أداة الدراسة يجب أن يتوافق مع هذا الهدف .

2. على الباحث اختبار أداة الدراسة للتأكد من ملائمتها لبحثه.
3.على الباحث أن يقوم بدراسة استطلاعية عن الأداة التي سيستخدمها في بحثه ، ويجب أن يتم إجراء هذه الدراسة على المجتمع الأصلي الذي ستجرى عليه الدراسة ، وتكمن الغاية الرئيسية من إجراء الدراسة الاستطلاعية في التأكد من صدق وثبات الأداة التي سيستخدمها الباحث في الدراسة .
4. بعد أن تمر أداة الدراسة بكافة الاختبارات السابقة، ويتأكد الباحث من أنها الأداة المناسبة للبحث يقوم الباحث بتطبيقها على عينة الدراسة
.


التعليقات

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *
*
*
*





ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك