البحث العلمي مفهومه وأهميته ومجالاته

البحث العلمي مفهومه وأهميته ومجالاته

البحث العلمي مفهومه وأهميته ومجالاته

تم التحرير بتاريخ : 2022/01/11

اضفنا الى المفضلة

جدول المحتويات

 

تعريف البحث العلمي.

أهمية البحث العلمي.

مجالات استخدام البحث العلمي.

البحث العلمي مفهومه وأهميته ومجالاته

 

إن ما نشهده ونلمسه من تطورات هائلة في مختلف نواحي العلوم، والتأثير الحاصل لهذه التطورات وانعكاسها على المجتمع، إنما هو نتيجة بحوث علمية ودراسات عدة قام بها باحثون.

وترتبط العلوم ارتباطا وثيقا بالبحث العلمية، حيث لا يوجد بحث علمي دون وجود علم.

ومن الجدير ذكره أن البحث العلمي يأخذ على عاتقه تسليط الضوء على العلوم والبحث فيها ودراستها وكشف كل ما يحيط بها من غموض.

 

 

تعريف البحث العلمي:

 

إن للبحث العلمي تعريفات كثيرة من أهمها:

البحث العلمي: هو عبارة عن خطة عمل يقوم بها الطالب أو الباحث، حيث من خلالها يضيء على فكرة أو مشكلة أو ظاهرة ما، وتحتاج إلى حلول دائمة.

ويجب أن تضيف هذه الحلول أفكار غنية واقتراحات جديدة باتجاه الحل.

أما التعريف الآخر للبحث العلمي: هو مشروع علمي يستند على حقائق موضوعية وأدلة ثابتة وراسخة، غايتها الإحاطة الكاملة بالموضوع أو المشكلة المراد دراستها.

إن البحث العلمي هي عملية بحث منظم ودقيق، بحقائق علمية معينة، وذلك بغية إثبات صحتها والإضافة عليها أو نفيها.

 

أهمية البحث العلمي:

 

 

لا بد من وجود أسباب ودوافع قيمة لإجراء بحث علمي، حيث كل عمل علمي له سبب ونتيجة، وسنعرض في هذه الفقرة أهم الأسباب التي تدفع إلى إجراء بحث علمي أو أي دراسة علمية أخرى .

على المستوى الفردي ؛رغبة الطالب في الارتقاء بمستواه وتحصيله العلمي، حيث يجري بحث علمي بعد المراحل الجامعية الاولى آملا في تحقيق درجات علمية ومكانة علمية مرموقة مثل الماجستير والدكتوراه.

من الأسباب أيضا ضرورة إيجاد حلول لمشاكل مجتمعية أو علمية بهدف تحسين واقع المجتمعات والوصول بها إلى المجتمعات المتحضرة.

الفضول والرغبة في اكتساب معارف وأفكار ومعلومات عن ما يدور حولنا من ظواهر معينة.

وواحدة من أهم الأسباب أيضا ؛ رغبة الباحث في دراسة مشكلة أو موضوع عرضت له الدراسات السابقة، ولكن ما تزال الشكوك قائمة حول ما نتج عن هذه الدراسة، وبالتالي تأتي دراسة جديدة لننفي أو تضيف إلى الدراسة السابقة.

بالإضافة إلى ما ذكرناه، هناك أسباب مختلفة منها:

تلجأ بعض الشركات والمؤسسات التعليمية وغيرها إلى إجراء بحوث علمية بهدف تحقيق المزيد من التطور والتقدم للمؤسسة ذاتها، مما يكسبها شهرة وخبرة وصيت ذائع.

من هذا المنطق يأتي البحث العلمي موسعاً لآفاق تلك المؤسسات والشركات، وبالتالي النجاح سيكون حليف لتلك الشركات أو المؤسسات.

بعد الإضاءة على تعريف البحث العلمي وأهميته، لا بد لنا أن نذكر المجالات التي يستخدم فيها البحث العلمي.

 

أهم مجالات البحث العلمي:

 

إن مجالات البحث العلمي متنوعة ومتعددة تبعاً لتنوع وتعدد الاختصاصات والمجالات العلمية، وأهم هذه المجالات:

الدراسات (العلوم الاجتماعية): يندرج تحت هذا البند كافة العلوم الاجتماعية، آداب، فلسفة، تاريخ، علم اجتماع ،وآلية العمل تبرز من خلال الإضاءة على ظاهرة مجتمعية أو انسانية من ثم العمل على التقصي الحقائق ودراسة وتحليل البيانات وصولاً إلى نتائج نهائية.

مجال الحواسيب: يعد الحاسوب إنجاز علمي وثورة بعالم التقنيات ،ويعتبر موضوع الحواسيب من أهم المواضيع التي يبحث فيا العلم أي البحوث العلمية .

إن التطورات المتسارعة في وسائل الاتصال، التكنولوجيا، التقنيات الحديثة، أفرزت مفاهيم ومواضيع جديدة.

وبهذا السياق يستوجب حضور بحث علمي وبقوة لأجل إجراء دراسات متعددة في عدة مجالات مثل ؛ مجال الحاسب الآلي، دراسة الذكاء الصناعي، أبحاث في البرمجيات اللغوية، نظم التشغيل الإلكتروني.

دراسة علم الحيوان: حيث يقوم البحث العلمي على دراسة العلاقة بين الحيوان والبيئة التي يعيش فيها، ودور الإنسان بالاستفادة من خلال ما يقدمه الحيوان من غذاء.

من خلال الدراسات العلمية حوب آليات زيادة الإنتاج بالإضافة إلى دراسة طرق لزيادة تكاثرها.

بالإضافة إلى ذلك دراسة الأمراض التي تصيب الحيوان.

علم النبات ( الغطاء النباتي): من أهم المواضيع المتداولة في الآونة الأخيرة، وذلك لما تقدمه من أهمية وخدمة عظيمة للبيئة المحيطة.

حيث تجرى الأبحاث التي تهدف إلى دراسة كل ما بتعلق بالنبات، الزراعة، استنباط سلالات جديدة، العناية بالتربة، تهجين النبات المعدل وراثيا، تحسين نوعية البذار...وإلى ما هنالك.

دراسة متعلقة بالكيمياء: تضيء البحوث العلمية على علم الكيمياء، حيث ظهرت دراسات جديدة بفضل التطور العلمي مثل: الكيمياء الحيوية والعضوية والطبيعية، وكل ذلك أتى بعد دراسات وبحوث.

وما يزال الباب مفتوح لعديد من النظريات الجديدة.

وتبني نظريات مطورة عن سابقاتها من النظريات القديمة.

علم الجغرافية: هو علم واسع وشملته البحوث العلمية، حيث تهتم البحوث:

بمراقبة توزع التضاريس، وتأثره بالمناخ، وعوامل أخرى أدت إلى تغيير ملامحه.

بالإضافة إلى تأثير الجغرافية في توزع السكان سواء من حيث الكثافة أو الأقلية العددية للتعداد السكاني، استخدام وسائل التقنيات الحديثة: الاستشعار عن بعد، إجراء مسج جوي: أي التقاط صور من خلال أقمار صناعية وإرسالها إلى الارض.

 

خطوات بحث ناجح:

 

  1. أن تكون لغة بحث واضحة ومكتوبة بطريقة علمية منظمة.

  2. أن يكون البحث العلمي مستوف لكل عناصره وخال من الأخطاء الإملائية.

ختاما، نصل إلى نهاية المقال والذي تناول محاور عدة تتعلق بالبحث العلمي.

وإننا في هذا المقال نرجو أن نكون قد وفقنا في الإضاءة على البحث العلمي ومفهومه وأهم مجالاته.

إن البحث العلمي عمل شاق يحتاج إلى جهد وعمل دؤوب، والأهم من ذلك أن يكون الباحث لديه من الابتكار والأبداع مما يجعل هذا البحث مميزاً، بالإضافة إلى نقطة هامة وهي أن البحث المميز سيشكل مرجعية هامة لعدد من الباحثين الجدد، وسيقدم شهرة واسعة لصاحب البحث نفسه .

نتمنى لكم الاستفادة ، و الله ولي التوفيق .

 

 

المصادر:

موقع مبتعث.

موقع معرفة




 


التعليقات

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *
*
*
*





ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك