ما المقصود بخطة البحث 

ما المقصود بخطة البحث 

ما المقصود بخطة البحث 

تم التحرير بتاريخ : 2021/03/16

اضفنا الى المفضلة

عناوين المقال

ما المقصود بخطة البحث 

 

يعتبر إعداد الأبحاث العلمية من الأمور الدقيقة والمهمة والتي تطلب الكثير من الجهد والتعب والوقت، وذلك نظرا لأهمية هذه الأبحاث وفي جميع المجالات العلمية من علم النفس وعلم الاجتماع والهندسة والطب وعلم القانون والعلوم التربوية والفيزياء والكيمياء وغيرها الكثير، فكان لابد من وضع دليل للباحث يرسم له طريق البحث والدراسة، ينظم له أفكاره ويساعده في جمع جميع المعلومات والبيانات والحقائق التي يطلبه البحث، فكانت خطة البحث هي المرشد الحقيقي للباحث، وفي هذه المقالة سنتحدث عن " ما المقصود بخطة البحث ".

 ما هي المقصود بخطة البحث :

- تعرف خطة البحث بأنها الطريق الذي يتبعه الباحث أثناء اعداد بحثه من جمع للمعلومات والحقائق حول موضوع البحث.

- خطة البحث هي التصور الذي يضعه الباحث لبحثه، يذكر فيه ما هو هدف البحث وفرضياته وما هي أهميته وغيرها من عناصر لابد من ذكرها.

- تعتبر خطة البحث كالبوصلة أو الدليل للباحث، حيث تتضمن الخطوط العريضة والتفصيلية لموضوع البحث.

- تعد خطة البحث المؤشر الأساسي الذي من خلاله إما ترفض لجنة الأبحاث دراسة البحث أو تقبله، فمن الضروري جدا أن يقدم الباحث خطة بحث جيدة محققا لجميع الشروط والمعايير اللازمة .

- تعبر خطة البحث في البداية عن مدى أهمية البحث وجودته، وعن مدى قدرة الباحث على الوصول إلى النتائج الصحيحة المرجوة والفعالة.

 معايير خطة البحث التي يجب أن يحققها الباحث :

هناك بعض القواعد التي لابد من تطبيقها عند وضع خطة البحث، والتي هي:

1- يجب أن تصاغ المشكلة التي يتناولها البحث بالأسلوب الخبري، أو عن طريق استخدام جمل استفهامية بحيث توضح العلاقة بين المتغيرات التي يتم دراستها في مشكلة البحث.

2- يجب على الباحث أن يختار موضوع للبحث له دراسات سابقة، بحيث يتم ذكر الدراسات السابقة، وذكر ما هي الفترة الزمنية التي استغرقتها هذه الدراسة عند اعداد البحث، ويجب على الباحث توضيح ما هي المفارقات ما بين الدراسات السابقة وما هي نقاط التشابه، وأن يذكر أيضا ما هي العوامل التي استجدت فأصبح من اللازم والضروري تحديث وتطوير هذه الدراسات.

3- يجب على الباحث أن يحدد ما تم استخدامه من مصطلحات ومفاهيم علمية عند اعداد البحث .

4- يجب على الباحث أن يذكر عينة الدراسة التي اختارها، وما هي مواصفات المجتمع الذي تنتمي إليه هذه العينة.

5- يجب أن يذكر الباحث المنهج العلمي الذي تم استخدامه في إعداد البحث، ويوضح لماذا اختار هذا المنهج دون سواه.

6- يجب على الباحث أن يذكر ما استخدم من أدوات بحثية في هدف جمع المعلومات والبيانات التي تتعلق بموضوع البحث والدراسة.

7- يضع الباحث في خطة البحث ما هي فرضياته وتساؤلاته والحلول المتوقعة لمشكلة البحث، وما هي نوعية الفروض هل هي فروض بحثية أم إنها فروض إحصائية.

8- ومن الضروري أن يقسم الباحث دراسته إلى أقسام وفصول يبوب من خلالها الأفكار الرئيسية للبحث، والأفكار الثانوية بهدف تنظيم مسار البحث والعمل.

وسنوضح تقسيم البحث العلمي :

▪ الباب : الباب يحتوي كل باب على فكرة أساسية منها تتفرع الأفكار الجزئية.

▪ الفصل : ومنه يتألف الباب أي ينقسم كل باب إلى أكثر من فصل .

▪ المبحث : وهو تقسيم الفصل أي ينقسم كل فصل إلى مبحث أو أكثر.

▪ المطلب : وهو تقسيم المبحث أي ينقسم كل مبحث إلى مطلب أو أكثر.

▪ الفرع : وهو تقسيم المطلب أي ينقسم كل مطلب إلى فرع أو أكثر.

▪ البند : وهو تقسيم الفرع أي ينقسم كل فرع إلى بند أو أكثر.

9- في أبحاث رسائل الماجستير قد يكتفي الباحث بتقسيم البحث إلى أبواب وفصول و مباحث، بينما في أبحاث الدكتورة يجب تقسيم البحث إلى أبواب وفصول ومباحث وفروع وبنود . 

اعداد خطة البحث

 عناصر خطة البحث :

تتألف خطة البحث العلمي من عدة عناصر تنظم عملية البحث، وتنظم أفكار الباحث وترتبها، وهذه العناصر هي :

1- وضع عنوان لخطة البحث العلمي يعبر عن مضمون ومحتوى البحث .

2-  كتابة مقدمة البحث العلمي بحيث لا تتجاوز عدة جمل خبرية .

3- تحديد أهداف البحث العلمي وتعتبر من أهم عناصر خطة البحث .

4- تحديد مشكلة البحث العلمي وما هي الأسباب التي دفعت الباحث لدراسة هذه المشكلة .

5- تحديد الإطار النظري للبحث العلمي وهو مختلف عن الدراسات السابقة التي تعتبر جزء أساسي منه .

6- ذكر الدراسات السابقة للبحث العلمي لأن لذلك أهمية كبيرة في إغناء البحث علميا.

7- وضع فرضيات وتساؤلات البحث العلمي واثبات صحتها أو نفيها ضمن البحث.

8- تحديد منهجية البحث العلمي التي اعتمدها الباحث في دراسته .

9- ذكر المصادر والمراجع العلمية من كتب وصحف ومجلات ومواقع الكترونية وغيرها.

10- التوصيات والمقترحات للبحث العلمي .

10- خاتمة البحث العلمي .

 أهمية خطة البحث :

تكمن أهمية البحث العلمي في عدة نقاط تتجلى فيما يلي :

1- تضمن خطة البحث للباحث تناولها لجميع جوانب الموضوع المدروس دون نسيان أي جانب منها.

2- تساعد خطة البحث الباحث على تحديد الصعوبات والتحديات التي قد تواجهه أثناء بحثه ودراسته، فيكون الباحث على اطلاع مسبق حول هذه التحديات والذي بدوره يمكنه من وضع الحلول لها، وكيفية تجاوزها وبالتالي تحديد ما هي إمكانية تنفيذ البحث وإجرائه.

3- تحدد خطة البحث أهداف البحث بشكل أساسي ودقيق بحيث لا يتشتت الباحث أو يحول عنها .

4- يتم تقييم الأبحاث من قبل لجان المناقشة في الدراسات العليا كالماجستير والدكتورة على أساس جودة خطة البحث المقدمة فهي التي تعطي المقيمين الفكرة المبدئية حول البحث.

5- تساعد الباحث في حساب تقديري ومبدئي للتكاليف المالية التي سيكلفها إجراء البحث وتنفيذه.

6- من خلال خطة البحث يستطيع الباحث تحديد المنهج العلمي الذي سيتم استخدامه في البحث.

7- تعتبر خطة البحث كالدليل المرشد الذي يعود إليه الباحث عند تنفيذ أي خطوة من خطوات الدراسة .

8- وفرت خطة البحث على الباحث الكثير من الجهد والتعب والزمن.

9- تقود خطة البحث الباحث إلى النتائج دقيقة وصحيحة.

10- تساعد خطة البحث الباحث على اكتشاف الكثير من الحقائق والمعلومات الجديدة التي لم يكن على معرفة ودراية بها من قبل.

11- إن إعداد خطة البحث يهذب الباحث ويعلمه الصبر والتأني على العمل نظرا لعدد المراحل ودقة إنجازها التي يطلبها إعداد الخطة.

12- تقود الباحث دائما إلى استخدام أحدث الأدوات والطرق والأساليب التي بدورها تقود الباحث إلى نتائج وحلول أكثر دقة وأهمية.

13- خطة البحث تكشف الستار حول الكثير من القضايا العالقة والمتناقضة من خلال استخدام الباحث للنظم الإحصائية الحديثة والنظريات الجديدة.  

 نستنتج مما سبق :

أهمية اعداد خطة البحث للبحث العلمي، برغم من تعدد مراحلها وشروطها إلا أنها تسهل الطريق أمام الباحث وترشده إلى الأدوات والأساليب الحديثة والصحيحة والتي بدورها ستوصله للنتائج المرجوة والدقيقة.


التعليقات

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *
*
*
*





ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك