نقد المنهج المحوري

نقد المنهج المحوري

نقد المنهج المحوري

تم التحرير بتاريخ : 2021/02/17

اضفنا الى المفضلة

نقد المنهج المحوري

تعريف المنهج المحوري

يعرف المنهج المحوري على أنه  المنهج الذي يساهم بشكل كبير في تقديم الخبرات التربوية لجميع المتعلمين سواء الأساتذة او الطلاب فهو يساهم باندماج الطلبة مع بعضهم ومع معلميهم و له دور هام في نجاح العملية التربوية .

حيث يعتبر المنهج المحوري من المناهج الحديثة ،و يعتمد على الخبرات و المعارف بشكل أساسي ، و من خلال هذا المنهج يتم تقسيم الخبرات التي يتضمنها المنهج المدرسي لقسمين هما : قسم الخبرات التعليمية الهامة التي يستفيد منها التلاميذ وهذا القسم يعتبر ضروري جداً لنجاح العملية التعليمية ، و القسم الآخر: هو عبارة عن قسم الخبرات الخاص وهذا القسم لايعتبر ثابتاً بل يختلف بإختلاف الميول و الرغبات عند الطلبة و المعلمين  .

مميزات المنهج المحوري :

للمنهج المحوري أهمية كبيرة في نجاح العملية التربوية نظراً لإمتلاكة العديد من الخصائص المتنوعة التي تميزه عن بقية المناهج الأخرى ومنها :

  1. يعتمد المنهج المحوري على الخبرة و يعتبرها العنصر الأساسي لتعديل السلوك .

  2. تعتبر المشكلات الشخصية و الإجتماعية العامل الأساسي في تكوين المنهج المحوري .

  3. يعتمد المنهج المحوري على أكثر من مصدر لجمع معلوماته و يتم الإستفادة من الخبرات البيئية بشكل كبير من أجل جمع المعلومات .

  4. من خلال المنهج المحوري يتم توجيه المعلمين على إعطاء المعلومة عن طريق التخطيط الجماعي و الإبتعاد عن الإسلوب التقليدي في التعليم الذي يعتمد على تلقين الطالب للمعلومة .

  5. من خلال المنهج المحوري ومن خلال إعطاء المعلومة على شكل حلقات جماعية يتمكن المعلم و التلاميذ من إيجاد الحلول لمشكلات هامة قد تعترضهم .

  6. فالمنهج المحموري يقوم على حل المشكلات بإسلوب مبسط من خلال العمل الجماعي ،ويبتعد عن اسلوب الحفظ و التبصيم .

  7. يعتمد المنهج المحوري على وحدات زمنية مطولة من أجل حل المشكلات .

  8. يعتبر المنهج المحوري  عبارة عن مرشد نفسي و له دور هام في نجاح العملية التدريسية .

  9. يساعد المنهج المحوري على تنمية ميول الطالب و مساعدته في حل المشكلات التي قد تواجهه في حياته الإجتماعية .

نقد المنهج المحوري :

يتم نقد المنهج المحوري من خلال ذكر نقاط القوة التي يتملكها هذا المنهج و بالمقابل يتم ذكر نقاط ضعف هذا المنهج ، سنبدأ بنقاط القوة :

نقاط القوة في المنهج المحوري :

  1. استخدام المصادر التعليمية المتنوعة التي تتناسب مع الجميع من طلبة و معلمين .

  2. مراعاة الإختلاف بين المعلمين .

  3. إعطاء فرصة النقد و تحمل المسؤولية .

  4. الترابط المباشر بين التلاميذ و معلميهم و إمكانية اقتراح التوجيهات التي يراها المعلم مناسبة بشكل مباشر دون أي عوائق .

  5. يرتبط المنهج المحوري بشكل مباشر مع النظرية العلمية التي تساهم في نجاح العلمية التعليمية .

  6. الإبتعاد عن وضع حواجز بين الجوانب التعليمية و المعرفية .

إعداد منهجية الأبحاث العلمية

  • تم انتقاد المنهج المحوري من قبل الخبراء من ناحية العيوب الذي يمتلكها هذا المحور و  النقد مرتبطاً بعدة أمور ومنها :

  1. عدم التدريب الكافي للمعلمين لتعليهم كيفية أداء دورهم في التنظيم المنهجي المحوري .

  2. عدم رغبة الكثير من المعلمين للتعامل مع هذا المنهج في العمليات التعليمية نظراً لكونه منهجاً جديداً و يتطلب العمل الجماعي الذي لم يسبق العمل به .

  3. رداءة الإدارة المدرسية و عدم تشجيع العمل بهذا النوع من المناهج لنجاح العملية التعليمية .

  4. عدم توفر الأدوات و الوسائل الهامة لنجاح العملية التعليمية التي تعتمد على هذا النوع من المناهج مما لا يسمح بتطبيق هذا المنهج من خلال الدرس الصفي .

  5. المنهج المحوري لا يدعم آلية إعداد الجداول الدراسية .

  6. يحتاج المنهج المحوري لنجاحه القيام بالأبحاث المستمرة للمساعدة في حل مشكلات التلاميذ التي يمكن أن تواجههم أثناء مسيرتهم التعليمية .

  7. لا ينجح تطبيق المنهج المحوري عند وجود عدد كبير من التلاميذ في الصف الواحد .

  8. عدم قدرة المعلم على التعامل مع هذا المنهج بسبب خبراته الضعيفة وعدم دعم  إدارة المدرسة لقيام الدورات التي تساعد في أداء هذه المهمة بنجاح . 

محتوى المنهج المحوري :

  • يقوم المنهج المحوري على وجود مجموعة من الأنشطة المختلفة التي تعتبر ضرورية لمسيرة الأفراد .

  • يعتمد المنهج المحوري على المواقف التي حصلت نتيجة مشكلات طلابية ويكون لهذه المواقف أهمية كبيرة في حياة الطلبة و تؤثر بشكل كبير على مجتمعاتهم .

  • يحتوي المنهج المحوري على المشكلات الشخصية و الإجتماعية التي تساهم بشكل فعال  في تنمية المقدرة على مواجهة جميع مواقف الحياة بطرق فعالة و بإسلوب مدروس .

  • دعم المتعلمين في المساهمة على التفاعل النشط في الحياة الإجتماعية من خلال تحقيق الكفايات المهنية و العامة ومن خلال اللجوء لخاصية إشباع الميول الذي يعتبر ضرورياً و هاماً  .

كيف يتم اختيار محتوى المنهج المحوري :

إن آلية اختيار محتوى المنهج المحوري تعتمد على القيام بتحديد الغاية الأساسية من هذا المنهج  و ذلك من خلال القيام بتحديد الميول و الحاجات الأساسية للطلبة و المعلمين وكذلك العمل على تحديد المشكلات المشتركة فيما بينهم و هذا يتم من خلال القيام بإتباع عدة إجراءات و أساليب هامة تكون على الشكل التالي :

  1. بداية يجب القيام بدراسة النتائج البحثية الخاصة بالنمو عند الاطفال و المراهقين ، ودراسة ميول الشباب و المراهقين بشكل خاص .

  2. تعتبر نتائج الدراسات السابقة غير كافية لوحدها بل يجب القيام بدراسة ميول المعلمين و حاجاتهم و مشكلاتهم و الإهتمام بإجراء دراسات على المعلمين الذي سيقومون بإعطاء المنهج .

  3. العمل على دراسة و تحليل جميع نتائج الدراسات المختصة بالمشكلات السكانية المتعلقة بالبيئة و بالحياة الإجتماعية وخصائصها .

  4. الإعتماد على حاجات التلاميذ ومشكلاتهم و الحاجات المجتمعية من أجل اختيار خبرات المنهج المحوري .

  5. القيام باقتراح برنامج زمني يساعد على تنفيذ جميع الأنشطة و المقترحات التعليمية حيث يتم تنفيذها ضمن وقت محدد  يحدده الجدول القائم على الدراسة و يلتزم به الطلبة و المعلمين .

الخاتمة :

 في ختام مقالنا هذا نكون قد تعرفنا على المنهج المحوري و تعرفنا على أهم خصائصه و مميزاته وعيوبه كما تعرفنا على محتوى المنهج المحوري من خلال الرجوع لأساليب و إجراءات متعددة كما ذكرنا كيفية نقد هذا المنهج من خلال ذكر أهم مميزاته و أهم عيوبه و مساوئه .

تعرف على: المنهج المحوري وخصائصه ومميزاته


التعليقات

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *
*
*
*





ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك