حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي

حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي

حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي

تم التحرير بتاريخ : 2020/09/16

اضفنا الى المفضلة

 إن هدف حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي هو تنمية معارف ومهارات وقدرات الطلاب وتمكينهم من تطبيق أصول ومبادئ البحث العلمي بجودة وكفاءة وفعالية.

ونظراً لأهمية هذا الموضوع ودوره في خروج البحث العلمي بشكل صحيح وتجنب لأي قصور بالدراسة العلمية، فسنضع أمام حضراتكم أهم البنود والخطوات التي يتم تدريسها في أي محتوى أو مضمون حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي.

 

مضمون حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي:

 

التمهيد:

 

يستهل المحاضر في حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي محاضرته بفقرة تمهيدية، يشرح من خلالها نشأة البحث العلمي بمختلف التخصصات، كما يتحدث عن دوره الكبير في تحقيق التقدم العلمي الذي وصلت اليه البشرية في وقتنا الحالي، ويذكر بعض الأمثلة على الاسهامات الرائعة التي قدمت من قبل الباحثين العلميين، وعن الفوائد التي يحصل عليها المتدرب من خلال هذه الدورة ، وذلك لتحفيز المتدربين وحثهم على الاستمرار بهذا النهج العلمي الذي يطور من المجتمع العلمي والحياة البشرية يوماً بعد يوم.

 

تعريف الأبحاث العلمية:

 

من الضروري في حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي، أن يشرح المحاضر للمتدربين تعريف البحث العلمي الذي يمكننا اختصاره بأنه مجموعة من الإجراءات والخطوات العلمية الدقيقة، التي يهدف الباحث العلمي من خلالها لتبني ظاهرة أو مشكلة علمية محددة، ودراستها للتعرف على أسباب نشوئها والوصول الى النتائج الدقيقة التي تتضمن الحلول المنطقية للمشكلة العلمية.

 

أنواع البحوث العلمية:

 

 بعد أن ينتهي الباحث العلمي من فقرته التمهيدية ومن تعريفه للبحث العلمي، ينطلق في حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي الى الخطوة الثالثة التي يشرح فيها عن انواع البحوث العلمية، والتي لها عدة تصنيفات، فقد يكون التصنيف حسب المنهج العلمي المتبع في الدراسة لنطلق على البحث تصنيف بحث استقرائي أو بحث وصفي أو بحث تاريخي أو بحث استنباطي، كما قد يكون التصنيف حسب الغرض من البحث كأن يكون بحث نظري أو تجريبي على سبيل المثال، أما أبرز التصنيفات شيوعاً فتكون حسب طبيعة محتوى البحث العلمي، والأبحاث الطبية أو الأبحاث الرياضية أو الأبحاث الإدارية أو الدينية وغيرها من الاختصاصات.

 

أهمية الأبحاث العلمية:

 

و يستفيض المحاضر في هذا القسم من حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي في ذكر النواحي المختلفة التي تظهر أهمية البحث العلمي سواء من الناحية العلمية أو المجتمعية، وذكر الاسهامات المختلفة للأبحاث العلمية في تطور البشرية، كما ينوه المحاضر الى أهمية البحث العلمي بالنسبة لمقدمة، أنه يساعد الطالب في الحصول على علامات وتقديرات ممتازة، وكيف يمكن لدراسته الأصيلة المنشورة في المجلات المحكمة أن تمنحه أولوية في توزيع مقاعد الدراسات العليا في الماجستير أو الدكتوراه، وبأنه يشكّل قيمة أكاديمية لأي باحث علمي ويساعده في التقدم الوظيفي.

 

خطوات كتابة الأبحاث العلمية:

 

ويعتبر هذا القسم هو الأكبر والأهم في أي حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي، وهي يحتاج الى وقت كبير ودقة في الإعطاء والانتباه الكبير من المتدربين لفهم كافة خطوات وإجراءات البحث العلمي وهي كالتالي:

 

عنوان البحث العلمي:

 

حيث يشرح المحاضر كيفية اختيار العنوان والصيغة الأمثل في صياغته، وشروط العنوان الجيد ومنها العنوان متوسط الطول لأن العنوان الطويل ممل والعنوان القصير لن يعبر عن موضوع الدراسة، وبان كلمات العنوان يجب أن تكون مفهومة وسهلة الحفظ، مع محاولة الابداع  والتفرد قدر الامكان في العنوان الذي هو واجهة أي بحث علمي.

 

مقدمة البحث العلمي:

 

ويشرح فيها المحاضر في دورة تدريبية عن مهارات البحث العلمي، كيفية كتابة المقدمة وشروط المقدمة الجيدة بان تكون مختصرة وشاملة لمشكلة البحث بكامل اجزائها الرئيسية، مع التنويه بأنها غالباً ما تشكّل القسم الترويجي للدراسة، بحيث يتشجع القارئ من خلال المقدمة الجيدة على الغوص في أعماق وتفاصيل الدراسة، مع الاشارة الى ضرورة اختيار الكلمات السهلة والمفهومة وأن لا تتجاوز المقدمة الصفحة الواحدة.

 

مشكلة البحث العلمي:

 

حيث يجب على اي باحث علمي توضيح مشكلة البحث وإعطاء فكرة عامة عن الدراسة وعن الهدف منها.

 

أهمية موضوع البحث العلمي:

 

ويوضح المحاضر من خلال دورة تدريبية عن مهارات البحث العلمي للمتدربين، ضرورة أن يشرح الباحث العلمي من خلال دراسته أسباب اختيار هذا الموضوع وهذه المشكلة بالتحديد، وأن يظهر قابلية حلها وأصالتها بحيث تقدم حلول لم تطرح في الأبحاث العلمية السابقة.

 

الأهداف التي سيحققها البحث:

 

لا يمكن الوصول الى بحث علمي مقبول ما لم تحدد أهدافه التي تختلف بحسب طبيعة المجال الذي ينتمي اليه، ومن المهم ان يوضح المحاضر للمتدربين وبشكل تفصيلي ضرورة عرض أهداف البحث، وكيفية التميز بين أهمية البحث وأهدافه، حيث يلتبس هذا الأمر على العديد من الباحثين العلميين وخصوصاً الطلاب منهم.

 

حدود البحث العلمي:

 

على المحاضر في حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي وأثناء شرحه خطوات البحث العلمي، أن يتطرق بالتفصيل لحدود البحث التي تختلف بحسب تخصص وموضوع البحث، وعلى العموم فإن هذه الحدود قد تتجسد بالحدود الزمانية أو الحدود المكانية أو الحدود الموضوعية أو تلك المرتبطة بعينة الدراسة.

 

ما هي أدوات الدراسة:

 

إن أدوات الدراسة هي الوسيلة التي يعتمد عليها الباحث في جمعه لبيانات ومعلومات بحثه، ومن أشهرها المقابلة والاستبيان والاختبار والملاحظة، ولأن لكل أداة من هذه الادوات ميزات وسلبيات وطرق مختلفة في الاستخدام، فمن الضروري على أي باحث علمي التعرف على جميع الأدوات بشكل تفصيلي، وهنا يأتي دور المدرب في حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي، الذي يتناول كل أداة من أدوات الدراسة ويشرحها تفصيلياً.

 

أسئلة البحث العلمي وفرضياته:

 

وهي من العناصر الأساسية التي لا يكتمل البحث العلمي بدونها، حيث يضع الباحث أسئلة استفهامية وفروض يتوقع من خلالها نتائج البحث، ويحاول بعد ذلك إثبات صحتها، وتختلف هذه الفروض والاسئلة بحسب نوع البحث وأسلوب الباحث.

 

المنهج العلمي:

 

هناك العديد من المناهج العلمية التي قد يستند اليها الباحث العلمي في تنفيذ دراسته، ويتوقف اختيار المنهج على طبيعة وموضوع الدراسة العلمية، أما أشهر هذه المناهج التي يجب شرحها تفصيلياً في حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي فهي: المنهج التحليلي والمنهج التجريبي والمنهج الاستقرائي والمنهج الوصفي والمنهج التاريخي.

 

متن البحث العلمي:

 

الذي يجب أن يكون كما جميع أقسام البحث مرتب ومنظم، ولأنه الجزء الأكبر والأهم فيتم تقسيمه لأبواب وفصول، مع الانتباه لضرورة ان يكون مترابط في الجمل والعبارات والأبواب والفصول، ليظهر متوافق مع مشكلة البحث العلمي.

 

المراجع والمصادر:

 

يشرح المحاضر في هذا القسم في حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي أهمية الدراسات السابقة التي تثري البحث وتغنيه، وكيفية الاعتماد على الأبحاث المرتبطة بمشكلة وموضوع البحث العلمي، كما انه يوضح طريقة الوصول الى المراجع الموثوقة التي يجب أن يتضمنها أي بحث علمي.

 

النتائج البحثية وتوصيات الباحث:

 

وهو من الخطوات النهائية الرئيسية التي يظهر الباحث من خلالها نتائج بحثه والقرائن والبراهين، كما يضع توصياته الشخصية التي قد تكون المنارة التي يسير عليها الباحثين الجدد. 

 

الخاتمة:

 

 وهي مختصرة مثل المقدمة يوضح الباحث من خلالها ما واجهه من صعوبات وعقبات في الدراسة.

 

توثيق المراجع والمصادر:

 

يجب على المدرب في حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي أن يوضح للمتدربين أهمية الاعتماد على المراجع الموثوقة، وضرورة توثيق المراجع بأحد أساليب التوثيق المعروفة عالمياً، بحيث يعدد أنواع التوثيق ويشرحها، ويظهر أهميتها لناحية الأمانة العلمية ولتقوية البحث العلمي وإثرائه.

 

وبذلك نكون قد عرضنا لطلابنا الأعزاء كل ما تحتويه حقيبة تدريبية عن مهارات البحث العلمي، سائلين الله تعالى التوفيق فيما قدمناه.


التعليقات

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *
*
*
*





ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك