مجلات علمية محكمة

مجلات علمية محكمة

مجلات علمية محكمة

تم التحرير بتاريخ : 2019/11/27

اضفنا الى المفضلة

مجلات علمية محكمة وهي مجموعة المجلات التي تصدر بشكل دوري عن هيئات علمية وتقوم بنشر الأبحاث والدراسات العلمية بعد أن يتم تحكيمها من قبل لجنة التحكيم الموجودة في المجلة.

ومن خلال المجلات العلمية المحكمة سيكون الباحث قادرا على إيصال رسالته إلى القراء بشكل سريع.

وتتخصص المجلات العلمية المحكمة بنشر الأبحاث العلمية في مجال معين أو في عدة مجالات.

ويساهم النشر في المجلات العلمية المحكمة من زيادة رصيد الباحث العلمي، كما يرفع من مصداقيته.

كما أن النشر في مجلات علمية محكمة يعد أمرا ضروريا وأساسيا بالنسبة لطلاب الدراسات العليا، حيث تطلب الجامعات من الطلاب نشر بحثين أو أكثر في مجلات علمية محكمة معتمدة ومعترف بها من قبل الجامعة، وذلك لكي تعزز من فرصهم في الحصول على الشهادات العلمية.

ويحتاج النشر في المجلات العلمية المحكمة إلى دفع الطالب لتكاليف التحكيم، وذلك لكي تقوم المجلة بتحكيم البحث العلمي الذي أرسله الطالب.

وفي حال وجدت لجنة التحكيم بأن البحث العلمي قابل للنشر في المجلة العلمية المحكمة تقوم بنشره بعد أن يسدد الطالب رسوم النشر، وترسل عدة نسخ من المجلة للطالب.

وفي حال رأت لجنة التحكيم بأن البحث يحتاج لإجراء تعديلات معينة حتى يصبح قابل للنشر في المجلات العلمية المحكمة فإنها تطلب من الباحث إجراء هذه التعديلات لتقوم بنشر بحثه.

أما في حال وجدت المجلة بأن البحث غير قابل للنشر فإنها تقوم برفضه دون أن تعيد للطالب رسوم التحكيم.

فوائد النشر في المجلات العلمية المحكمة

للنشر في المجلات العلمية المحكمة فوائد كبيرة ومن أهم وأبرز هذه الفوائد:

  1. زيادة مصداقية الباحث ولمعان اسمه: يساهم النشر في المجلات العلمية المحكمة في زيادة مصداقية الباحث ورفع اسمه في المجال الذي ينشر فيه، وذلك لأن النشر في المجلات المحكمة يثبت بأن الباحث يقدم أبحاث علمية صحيحة، وغير منسوخة.
  2. سيمنح النشر في مجلات علمية محكمة الفرصة للباحث لكي يصل إلى القراء المهتمين بالمجال العلمي الذي ينشر فيها.
  3. كما أن نشر أبحاث علمية جديدة يعد إنجازا للجهة التي تصدر المجلة، وبخاصة إن كانت هذه الجهة أكاديمية.
  4. الفائدة المالية التي يحصل عليها صاحب من المجلة، حيث سيتقاضى مبالغ مالية من الباحثين مقابل نشر أبحاثهم.

مجلات علمية محكمة عربية

  1. مجلة علم النفس اليوم: وهي إحدى المجلات المحكمة لنشر البحوث العلمية، وتختص هذه المجلة بالعلوم التي ترتبط وتتعلق بالعقل البشري وعلم النفس، ولقد تطورت هذه المجلة وأصبحت تضم العديد من التجارب والأبحاث والتخصصات العلمية، وتعد هذه المجلة الخيار المناسب للراغبين في نشر الأبحاث الفلسفية.
  2. مجلة البحوث التربوية في جامعة حائل: وهي مجلة من مجموعة مجلات محكمة لنشر البحوث العلمية، وتعد هذه المجلة من المجلات العلمية المحكمة المعتمدة في السعودية والمتميزة، تختص هذه المجلة بتقديم الأبحاث التي ترتبط في المجال التربوية، ويتم إصدار هذه المجلة من خلال مركز البحوث التربوية بكلية المعلمين في حائل، ولقد صدر العدد الأول من هذه المجلة في العام 1422 للهجرة، وهي عبارة عن مجلة نصف سنوي، حيث يصدر من هذه المجلة عددين في السنة.
  3. مجلة جامعة الملك سعود لعلوم الحاسبات والمعلومات: وهي مجلة من مجموعة مجلات محكمة لنشر البحوث، وهي عبارة عن مجلة علمية محكمة معتمدة في السعودية تختص في علوم الحاسبات والمعلومات، وتنشر هذه المجلة الأبحاث المرتبطة في مجال الحاسبات والمعلومات باللغتين العربية والإنجليزية، وتعد هذه المجلة من المجلات الدورية النصف سنوية، ولقد صدر العدد الأول منها في اعلما 1414 للهجرة، ويتم توزيع هذه المجلة على نطاق محلي وإقليمي.
  4. مجلة جامعة الملك سعود للعلوم الهندسية: وهي واحدة من مجموعة مجلات محكمة لنشر البحوث العلمية، وتعد هذه المجلة من أقدم المجلات العلمية المحكمة في المملكة العربية السعودية، ويعود تاريخ إصدار العدد الأول من هذه المجلة للعام 1395،  وتختص هذه المجلة بنشر الأبحاث التي ترتبط بكافة اختصاصات الهندسة، كالمدنية، الكهربائية، الميكانيكية، الكيميائية، والصناعية، وهي عبارة عن مجلة دورية نصف سنوية تصدر كل ستة أشهر.
  5. مجلة جامعة الملك سعود للعمارة والتخطيط: وهي واحدة من مجموعة مجلات محكمة لنشر البحوث العلمية، وهي عبارة عن مجلة علمية محكمة تصدر عن جامعة الملك سعود، وتختص هذه المجلة بنشر الأبحاث والموضوعات التي ترتبط بالعمارة كالتخطيط والتصميم العمراني، علوم البناء، التصميم الداخلي، التنسيق البيئي، وتعد هذه المجلة من المجلات الدورية التي تصدر بشكل سنوي ولقد صدر العدد الأول منها في العام 1409 للهجرة، وتقبل هذه المجلة الأبحاث باللغتين العربية والإنجليزية ويتم نشر هذه المجلة على نطاق محلي وإقليمي.
  6. مجلة أم القرى للعلوم الاجتماعية:وهي مجلة علمية محكمة معتمدة في السعودية، ولقد كانت هذه المجلة جزءا من مجلة جامعة أم القرى للعلوم التربوية والاجتماعية والإنسانية منذ العدد 1 وحتى العدد 20، تختص هذه المجلة بنشر الأبحاث العلمية المرتبطة في مجالات العلوم الاجتماعية بمختلف أنواعها، وهي عبارة عن مجلة نصف سنوية، ولقد صد العدد الأول منها في العام 1430 للهجرة.
  7. مجلة جامعة أم القرى للعلوم التربوية والنفسية:وهي مجلة علمية محكمة معتمدة في السعودية، تصدر عن وكالة الدراسات العليا والبحث العلمي في جامعة أم القرى في مكة المكرمة، تهتم هذه المجلة بنشر كافة الأبحاث العلمية التي ترتبط في المجالات التربوية والنفسية، وتحرص هذه المجلة على نشر الأبحاث الأصيلة والتي لم يسبق وأن تم نشرها في أي مكان، وتعد هذه المجلة من المجلات النصف سنوية والتي تنشر مواضيعها باللغة العربية.
  8. حولية البحوث والدراسات التربوية: تعد هذه المجلة من أهم وأبرز المجلات العلمية المحكمة المعتمدة في المملكة العربية السعودية، تصدر هذه المجلة بشكل سنوي عن مركز البحوث والدراسات التربوية في كلية المعلمين في بيشة، تختص هذه المجلة بالأبحاث التربوية، ولقد صدر العدد الأول من ها في العام 1421 للهجرة
  9. حولية كلية المعلمين في أبها: تعد هذه المجلة من المجلات العلمية المحكمة المعتمدة في المملكة العربية السعودية، تختص هذه المجلة بالمجالات والبحوث التي يتم إجراؤها في كافة المجالات التربوية، صدر العدد الأول من هذه المجلة في العام 1421 للهجرة، وهي مجلة تصدر بشكل سنوي.
  10. حولية كلية المعلمين في جازان: تعد هذه المجلة إحدى أفضل المجلات العلمية المحكمة المعتمدة في المملكة العربية السعودية، وتصدر هذه المجلة عن كلية المعلمين في جازان، وصدر العدد الأول منها في العام 1421 للهجرة، تختص هذه المجلة بالأبحاث التربوية، وتتميز هذه المجلة بموثوقيتها الكبيرة، وتعد هذه المجلة من المجلات التي تصدر بشكل سنوي.

ومن خلال ما سبق نرى بأن هناك مجموعة مجلات علمية محكمة تفسح المجال أمام الباحثين لنشر أبحاثهم العلمية فيها، وتتميز هذه المجلات بحصولها على اعتماد من عدد كبير من الهيئات التعليمية في العالم، ويساهم النشر فيها في زيادة مصداقية الباحث.

وفي الختام نرجو أن نكون وفقنا في تقديم معلومات وضحنا من خلالها كافة الأمو المتعلقة بالنشر في مجلات عملية محكمة.

 


التعليقات

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *
*
*
*





ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك