• 00962799881441
  • 00962790577937
  • support@bts-academy.com
ما هو برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية؟

 

ما هو برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية؟

 

ما هو برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية؟

 

ما هو برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية ؟ سؤال يجب أن  يعرف الإجابة عنه كل شخص يرغب في كتابة بحث علمي من رسالة ماجستير أو دكتوراه وغيرها، وذلك لكي يقوم بتنسيق هذه الرسائل بشكل سهل.
وعلى الرغم من السمعة الجيدة التي يحظى بها برنامج مايكروسوفت ورد إلا أن صعوبة التعامل معه في تنسيق الرسائل العلمية، وبخاصة تلك الرسائل التي تخضع لأقسام العلوم والهندسة والطب جعل الطلاب تبحث عن برنامج أسهل.
لذلك وفي رحاب مقالنا هذا سوف نتحدث عن برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية، ولنبين الميزات والفوائد التي يقدمها هذا البرنامج.

 

يتميز برنامج Scrivener بسهولة الاستخدام وبسطاتها، فلا يوجد به أية تعقيدات، الأمر الذي يسهل عمل الطالب الذي يحتاج لكل ثانية من وقته.
كما أن برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية يقدم مساحة كبيرة جدا للكتابة الحرة، ولا يقوم بوضع أية حدود للتنسيق، بل يترك الشخص الذي يستخدمه يقوم بالتنسيق وفق الطريقة التي يريدها.
كما أن برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية يساعد في تنظيم الكتابة، حيث يستطيع الكاتب أن يقوم بتنسيق الكتابة إلى عناوين رئيسية وأخرى فرعية، كما أن برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية يقدم مساحة جيدة للمسودات.
ويحتوي برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية على أدوات التنسيق الرئيسية والتي يحتاجها الكاتب أثناء قيامه بكتابة رسالته العلمية، كما أن يخلص الطالب من مشاكل برنامج الورد ومن التشتيت الذي قد يقع فيه في أثناء استخدام الورد.

 

بالإضافة إلى ذلك فإن برنامج Scrivener  لتنسيق الرسائل العلمية يسمح للكاتب بالقيام باستعراض النص بشكل كامل في مكان واحد، بالإضافة إلى ذلك فإنه يسمح للكاتب بالتنقل بين أقسام النص بشكل سهل، كما أنه يتيح للكاتب تصفح أبواب وفصول المشروع بالطريقة التي يريدها.
ليس هذا وحسب بل إن برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية يساعد الكاتب على عرض عدد مفتوح من المشاريع، حيث يمكن للكاتب أن يقوم باستعراض العدد الذي يريده من المشاريع في هذا البرنامج بكل بساطة، ودون وجود أي تعقيدات، وذلك نظرا للمرونة الكبيرة التي يتمتع بها هذا البرنامج.
كما يتيح برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية إمكانية عدد من القوالب تلائم عددا من المشاريع، بالإضافة إلى ذلك فإن برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية يتيح للكاتب أن يقوم بتصميم القالب الذي يتناسب مع النص أو الرسالة التي يقوم بكتابتها.
لكي يقوم الكاتب من الاستفادة من برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية يجب عليه أن يقوم بالدخول إلى الإنترنيت وتنزيل البرنامج، ويبدأ استخدامه لكي يتمتع بمميزاته الرائعة.
ويقوم برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية بحفظ نسخة احتياطية بشكل تلقائي للنص أو للبحث العلمي الذي يقوم الكاتب بكتابته، وهذا ما يجعل الكاتب لا يخشى من حدوث أي طارئ معه يؤدي إلى فقدان ما قام بكتابه كانقطاع التيار الكهربائي أو توقف الكمبيوتر عن العمل بشكل مفاجئ.

 

كما يجعل برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية الخيار أمام الكاتب من أجل أن يقوم بتحديد المدة التي يريدها للحفظ التلقائي، فيستطيع أن يكون الحفظ كل دقيقة، كل دقيقتين، كل ساعة وهكذا حسب رغبة الكاتب.
كما يوفر برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية إمكانية استعراض مسودة سابقة من المشروع، كأن يقوم بعرض المسودة الأولى مثلا والمسودة الأخيرة وذلك لكي يقوم الباحث بعقد المقارنات بينهما وذلك لكي يرى مقدار التطور الذي شهده العمل.
كما أن برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية يعد من البرامج المميزة في العصف الذهني، التخطيط وكتابة المسودات،  فمن خلاله يستطيع الباحث تحديد العمل إن كان مسودة أولى أو أخيرة، وهل تم مراجعة المسودة أم لم يتم مراجعتها.
كما يتيح برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية إمكانية استخدام التصنيفات والألوان وذلك لكي يقوم الباحث بتحديد المرحلة التي يمر بها العمل.
كما يتميز برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية بإمكانية تحديد عدد الكلمات التي يرغب كل طالب بالوصول إليها في كل فصل من فصول المشروع وفي كافة المشروع، وعندما يصل الطالب إلى العدد المحدد ويبدأ بتجاوزه فإن البرنامج يقوم بوضع إشارة حمراء تحت الكلمات التي تجاوزت العدد المحدد، وذلك لكي ينتبه الطالب إلى أنه تجاوز العدد الذي قام بتحديده.
ويفرد برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية لكي صفحة في المشروع صفحة مخصصة لكتابة الملاحظات والمسودات والعصف الذهني المسبق، كما أنه يتيح إمكانية تنظيم المسودات والكتابة في مكان واحد، وإمكانية الاستعانة بالمسودات في كتابة النص ويعد هذا الأمر مهم جدا ومفيد جدا في حالة كتابة ملخص للموضوع أو رؤوس أقلام قبل البدء بكتابة الموضوع بشكل كامل، أو في حال أراد الطالب كتابة ملاحظة تذكيرية أو إضافة مرجع أو صورة.

 

ويتميز برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية بإمكانية تحويل الرسالة إلى صيغة pdf بمجد الانتهاء منها وبطريقة سهلة حيث يختاره    هذه الصيغة وتصبح الرسالة على شكل كتاب إلكتروني.
كما أن برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية يدعم عدد كبير من اللغات العالمية، وتعد اللغة العربية من بين اللغات التي يقوم بدعمها.
بالإضافة إلى ذلك فإن برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية يتيح للكاتب إمكانية إضافة الصور، والملفات، والمراجع وبطريقة سهلة وسلسلة.
كما أن الموقع الرسمي لبرنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية قام بتوفير برنامج دعم كبير، حيث بإمكان الطالب الدخول إلى الموقع الرسمي وطرح الأسئلة عن الصعوبات التي تواجهه أثناء استخدام البرنامج، أو يقوم بذكر الاقتراح التي يراها مفيدة من أجل تطوير البرنامج، وسيجد استجابة سريعة من الدعم الفني.
يوجد للبرنامج نسخة ونسخة تعليمية مخفضة والتي يمكن شراؤها من برنامج بريد المؤسسة التعليمية، كما أن برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية يتيح للمستخدم إمكانية تجريب البرنامج لمدة شهر كامل قبل أن يقوم بشرائه.
كما يتيح برنامج Scrivener  لتنسيق الرسائل العلمية المجال أمام الطالب  جمع كافة الأقسام الصغيرة في ملف واحد من أجل طباعتها.

 

يستطيع الطالب القيام بتنزيل النسخة المجانية من برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية من خلال الرابط التالي: www.litertureandlatte.com
وهكذا نرى أن برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية يعد من أهم البرامج في مجال كتابة الرسائل والأبحاث العلمية، والتي يجب على الطالب أن يجيد التعلم عليها وذلك نظرا للفائدة الكبيرة التي تقدمها له أثناء قيامه بكتابة رسالة الماجستير والدكتوراه الخاصة به، وغيرها من البحوث العلمية.
كما رأينا أن برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية يتميز بسهولة استخدامه ومرونته وحفظ للنسخ الاحتياطية للنص الذي يقوم الطالب بكتابته، وبالتالي فإن الطالب لن يخشى على ضياع مجهوده في حال حدث معه أي طارئ، كما أن ميزة تحديد عدد كلمات الفصل والبحث وتنبيه الطالب عند بدء الزيادة تعد من الأمور التي تجعل من هذا البرنامج مفضل بالنسبة لعدد كبير من الطلاب والباحثين.

 

وفي الختام نرجو أن نكون وفقنا في تقديم معلومات مهمة حول برنامج Scrivener لتنسيق الرسائل العلمية، وأجبنا من خلالها على السؤال الذي قمنا بطرحه في البداية  وهو ما هو برنامج Scrivener لتنسق الرسائل العلمية؟.

ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك